وحدة التعليم المستمر

وحدة التعليم المستمر

أقرَت جمعية التأهيل والتدريب الاجتماعي- النصيرات، انشاء برنامج التعليم المستمر والعمل المجتمعي، بناءً على قرار مجلس الإدارة، خلال إحدى اجتماعاته في العام (2018)م، لتترجم دور الجمعية في خدمة المجتمع، ولتؤكد اهتمامها بالإنسان كأداة للتنمية.

ويعد برنامج التعليم المستمر وخدمة المجتمع، حلقة ربط بين الجمعية والمجتمع، من خلال قيامه بتوفير برامج تدريبية عامة، ومتخصصة، تلبي الاحتياجات التدريبية الفعلية للمجتمع، وذلك لإتاحة الفرصة لأكبر عدد من أفراد المجتمع، للاستفادة من الخبرات، والتجارب، والموارد المتاحة في الجمعية، حيث نسعى من خلال البرامج التدريبية

والأنشطة المجتمعية التي نقدمها لتنمية المهارات، والخبرات اللازمة، وتوفير البيئة الداعمة، والمشجعة، سواءً من حيث النظرية أو الممارسة، ويتم تقديم هذه البرامج باللغتين (العربية، والانجليزية)، وبطرق حديثة، بما يتناسب مع طبيعة متطلبات سوق العمل، واحتياجات الأفراد والمجتمع.

كما وتطمح الجمعية من خلال برنامج التعليم المستمر، إلى تقديم أحدث التدريبات والدورات، لكافة الفئات داخل الجمعية وخارجها؛ للمساهمة في تنمية الموارد البشرية، وتحديث خبراتها ومهاراتها، بحيث يصبح واحداً من أهم برامج التدريب، التي يجد فيه العاملون في الجمعية، وخارجها، ما يحتاجون إليه من خبرات، ومهارات، يطلبها سوق العمل.
ويسعى البرنامج لربط نفسه بالمجتمع، من خلال دراسة احتياجاته – أفراداً ومؤسسات- إلى النهوض بقدراتهم العلمية والتقنية، وتطوير معارفهم ومهاراتهم، سواء على المستوى الشخصي أو على المستوى المهني.

الرؤية و الرسالة:                                                                                       

الرؤية:

يسعى برنامج التعليم المستمر والعمل المجتمعي إلى أن يكون مركزاً ريادياً، وقاعدة فاعلة لخدمة المجتمع الفلسطيني المحلي، بما يُسهم في تحقيق رؤية وأهداف الجمعية.

الرسالة:

إتاحة فرصة عادلة لمختلف فئات المجتمع، في مجال مواصلة التعليم، ورفع مستوى التأهيل المهني، وبناء الخبرات التعليمية، والمعرفية، في مختلف العلوم والمعارف، دون ربطها بمرحلة عمرية أو مؤهل علمي محدد.

أهداف وحدة التعليم المستمر:                                                    

  • تنمية قدرات ومهارات المشاركين من المجتمع المحلي، وتأهيل الشباب، والخريجين ، والطلبة،  بشكل ابداعي، وفق أحدث الأساليب التي  تناسب مع سوق العمل، لخدمة أنفسهم والمجتمع
  • الانفتاح على المجتمع، وتوظيف الطاقات، والإمكانات، والموارد المادية، والبشرية والعلمية المتاحة، وتنفيذ الأنشطة والفعاليات العامة لخدمة أفراد المجتمع .
  • مواكبة التطورات، والاتجاهات العلمية والفنية في كافة المجالات، وتقديمها بالأسلوب الأمثل للمجتمع المحلي.
  • استفادة البرنامج من الطاقات، والكوادر المجتمعية البارزة ، والمبدعة؛ لتقديم تدريبات متنوعة بأسالىب ابداعية من أجل تنمية مهارات وخبرات أفراد المجتمع.
  • تطوير قدرات، ومهارات أفراد المجتمع المحلي، الراغبين في تحسين مهاراتهم المهنية في مختلف المجالات.
  • تطوير القدرات، والمهارات المهنية للكوادر البشرية العاملة في الجمعية؛ لتمكينها من المشاركة في عملية التطوير، والتنمية المجتمعية المستدامة.   
  • الفئة المستهدفة في وحدة التعليم المستمر:                            
  • تستهدف أنشطة وخدمات البرنامج كافة فئات المجتمع الفلسطيني مع التركيز على :
    • العاملين والمتطوعين بالمؤسسات الأهلية، والمراكز النسوية والشبابية، والأندية الرياضية والاجتماعية والثقافية.
    • الخريجين، وطلبة وطالبات الجامعات والمعاهد والكليات والمدارس .
    • (الجمهور العام) كافة شرائح المجتمع (رجال، نساء، شباب، متعلمين/غير متعلمين، كبار/صغار السن).
    • العاملين والمتطوعين في جمعية التأهيل والتدريب الاجتماعي- النصيرات، والأشخاص من ذوي الإعاقات المختلفة.
    • أقسام وحدة التعليم المستمر:
    • قسم التعليم
    • قسم التدريب
    • قسم العمل المجتمعي
    • نوع خدمات وأنشطة التدريب والتطوير:
    • تعمل إدارة البرنامج جاهدة على تنفيذ دورات قصيرة طوال العام، وبشكل مستمر، ودون توقف، وحسب حاجة أفراد المجتمع المحلي ومؤسساته، بحيث تؤدي في نهاية المطاف إلى تلبية احتياجات المجتمع المحلي، بكل فئاته، وتغطي المجالات التالية:
    • الحاسوب، وتكنولوجيا المعلومات.
    • القيادة، والريادة، وتطوير المهارات الإدارية.
    • التدريب المهني والفني (الحرف والفنون).
    • دورات عامة ومتنوعة.
    • نوع خدمات وأنشطة خدمة المجتمع:
    • يقوم البرنامج بطرح العديد من الأنشطة التنموية التي تنفذ ذاتياً (أي من خلال العاملين في الجمعية والمتطوعين من المجتمع المحلي)، أو بالشراكة مع مؤسسات محلية، أو عالمية.
      وتسعى الجمعية من خلال هذا البرنامج دوماً إلى الطرح المتميز، والذي يخلو من التكرار، وذلك من جهة العناوين والمحتويات، وطرق وأساليب الطرح.
      يمكن لأنشطة برنامج العمل المجتمعي أن تصنف كواحدة من التالي:1- الدورات القصيرة، والمكثفة، والدورات الطويلة.2– اللقاءات، والندوات، وورش العمل التي تتناول القضايا العامة.

      3– المبادرات الشبابية، وحملات المناصرة.

      4- برامج تدريبية متكاملة، وندوات إرشاد وتوجيه.

      5– أنشطة ترفيهية، وتنموية، وتوعوية، واحتفالات، وتنظيم زيارات داخلية خارجية.

      6- الأنشطة التطوعية، والمخيمات صيفية.

      7- المعارض الفنية، والمؤتمرات المحلية والخارجية.

       

                                                 

زر الذهاب إلى الأعلى